المعهدالقومى لعلوم البحار بروتوكول تعاون لإنشاء مركز التدريب المشترك لإفريقيا والشرق الأوسط.

ليلى خليل

وقع الدكتور  عمرو حمودة  رئيس المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد، ومايكل لودج السكرتير العام للسلطة الدولية لقاع البحار التابعة للأمم المتحدة، مساء اليوم الأربعاء،

بروتوكول تعاون مشترك بمقر المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد بالإسكندرية، بهدف إنشاء أول مركز للتدريب المشترك لتعزيز وتشجيع إجراء البحوث العلمية البحرية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

قال حمودة إن إنشاء المركز المشترك للتدريب والبحوث يعد الأول من نوعه في إفريقيا والشرق الأوسط، وأشار إلى أهمية المركز المشترك للتدريب والبحوث في تعزيز فرص وبرامج التدريب.

وبناء القدرات في الأنشطة المتعلقة بقاع البحار وتحفيز، وتعزيز إجراء البحوث العلمية البحرية  و الأنشطة المتعلقة بقاع البحار وتحفيز وتعزيز إجراء البحوث العلمية البحرية .

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 

واشار إلى أنه خلال 50 عامًا ستكون هناك تحديات كبرى ستواجهها الدول التي لا تملك التكنولوجيا، للتعامل مع مواردها،

 فالدول النامية تخسر أكثر من نصف مواردها لعدم تواجد التكنولوجيا للتعامل معها،

فى الفترة القادمة  من خلال التكنولوجيا الحديثة  نستطيع إخراج الثروات من البحار .

حيث أن العالم يواجهه العديد من التحديات في جميع المجالات ومن بينها الحصول على الثروات بالمحيطات والبحار.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان